الشبكة العربية للأنباء
الرئيسية - اخبار اليمن - اليمن.. تجدد المواجهات في أبين وسط اتهامات متبادلة بخرق الهدنة

اليمن.. تجدد المواجهات في أبين وسط اتهامات متبادلة بخرق الهدنة

الساعة 12:46 مساءً (ann)

تجددت المواجهات العسكرية، مساء الثلاثاء، بين القوات المحسوبة على الحكومة اليمنية، وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي، بمحافظة أبين، جنوبي البلاد، وسط اتهامات متبادلة بين الطرفين بخرق اتفاق وقف إطلاق النار.

وقالت مصادر محلية لـ“إرم نيوز“، إن القصف المدفعي المتبادل، يسمع دويه في مدينتي شقرة وزنجبار، عاصمة محافظة أبين، القريبتين من مواقع تمركز قوات الطرفين، جنوبي المحافظة.

واتهم المتحدث العسكري باسم محور أبين في القوات العسكرية التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي، محمد النقيب، القوات المحسوبة على الحكومة اليمنية، بارتكاب خرق جديد للاتفاق، من خلال قصفها مواقع قوات الانتقالي الجنوبي.

وقال النقيب، في تغريدة على تويتر، إن ”وتيرة خروقات المليشيات الإخوانية الإرهابية مستمرة ولا يوقفها ويخرس مصادرها النارية سوى الرد النوعي الذي تنفذه قواتنا بدقة تجعل أثره أكبر مما تتصوره تلك المليشيات“ على حد تغبيره.

وأضاف : ”قبل نصف ساعة من الآن أطلقت مليشيات العدو الإرهابية قذائف الدبابات ونيران الرشاشة وكان لا بد من أن تدفع ثمن هذا التمادي“.

في المقابل، قالت مصادر عسكرية في القوات المحسوبة على الحكومة اليمنية، لـ“إرم نيوز“، إن قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، هي من بدأت قصفها المدفعي، على مواقع ”تابعة لقوات الجيش الوطني، في جبهتي (الشيخ سالم)، شرقي زنجبار، و(الطرية) شمال شرق عاصمة المحافظة“.

وأشارت إلى أن القصف المدفعي، أوقع ”5 جرحى في صفوف الجيش الوطني، نقلوا على إثره إلى محافظة شبوة لتلقي العلاج، في حين لا تزال قوات الجيش ترد على مصادر النيران“.